السبت، 21 أبريل، 2012

my baby is 1 !!

في تاريخ 20 -ابريل -2011 ...
ولد طفل بريء .. وألتقط أنفاسه الأولى خارجا إلى هذه الدنيا ..كباقي الأطفال ..

ولسبب لا يعلمه إلا الله ترك هذا الطفل وحيدا ..تحت رحمة الله ..
لم يكن هذا الطفل يعرف معنى الحياة بعد .. و لكنه كان يعرف معنى الحب ..


في خمسة شهور قضاها وحيدا في دور الرعاية و لا يعلم بأن هناك قلب إمرأة  تعد الساعا ت و الثواني تنتظر لحظة فرج بأتصال هاتفي من دار الأيتام ...
منذ أن رأيت ذلك الوجه البريء نسيت كل من حولي ..فأنا اخترتك و انت اخترتني ..
لأكون لك اما ..



وماكان ذلك الرحم الذي أنجبك ثم أنكر وجودك إلا سببا ليبقيك بداخله ليغذيك و يحميك و يخرجك إلى الحياة سالما معافا بفضل الله تعالى .. لتكون فرحة عمر في حياتنا ..

إبنــــــــــــــي الغالي ..
أحكي للعالم قصتك .. وأفتخر بك أمام العالم أجمع .. لأنك طفلا شجاعا..
تحديت قسوة الحياة منذ صغرك .. و صارعت من أجل بقاؤك ..
حتى أتى اليوم الذي حملت به جسدك الصغير بين يدي ..

فكم أنا فخورة بك ... و سأظل فخورة بك ...
فكل عام و أنت اجمل ..
وكل عام وأنت اقوى..

وكل عام و أنت بهجة حياتي .. و أعظم هدايا الرحمن ..

و كل عام و أنت أبني و حبيبي و قرة عيني و مفتاحي للجنة ...
و كل عام و أنته بخير ...



أحتفلت الأسبوع السابق مع أهلي و عايلتي بحفلة كبيـــــــــــــــرة أعددناها لعيدميلاد طفلي ... و إن شاءالله بس تطلع الصور بوافيكم فيها ...



مع حبي

أم حمودي

الخميس، 5 أبريل، 2012

إعلان حملة "لون حياة ... خليك أقرب" للتشجيع على احتضان الأطفال

لله الحمد بالأمس بدت حملة "لوّن حياة ..خليك أقرب" للتشجيع على احتضان الأطفال
و بتكون فيه فعاليات رائعة :)

كل الشكر لكل من ساهم ي اعداد هذا الإعلان الرائع 





الأربعاء، 28 مارس، 2012

الأحد، 25 مارس، 2012

A different mothers Day .. this year ..

بديت حياتي ... وانا صغيرة ... كطفلة نفس باجي الأطفال ...

أحلم بأحلام وردية ....

أحلم بأني أكبر .. و أصير أبلة بالمدرسة ... أمسك كتابي .. و ألعب مع  طالباتي ..
و الحمدلله حلمي تحقق ...


و كنت احلم ... إن يكون لي بيت ..فيه مطبخ صغيرون .. و غرفة و مكتبة صغيرة ...
و أكبر أحلامي كان ...

صوت طفل صغير ...يحضنني و احضنه ...

أبدله و اوكله و أسبحه ...

ما أنسى االأيام .. اللي كنت اقضيها بالساعات مع ألعابي ..

أبدلهم و اونومهم .. و أمشط شعرهم ...

و أحضن كل لعبة فيهم لين انام ...

و ما أنسى لمن كنا نلعب مع بنات خالتي ... أول دور اختاره أهوة
دور الأام

كنت أحب هالدور ... أحب شعوري فيه .. حبيت كوني أرعى احد محتاجني ...

لمن كبرت .. عطوني اهلي هالثقة .. وكانوا يخلون عندي عيال اخواني الصغار ..

عمري 8 سنوات ...بس ! كنت أدير بالي على ولد اخوي ..أبدله و اوكله و اغسله :)

ونفس الحال مشى على كل عيال اخواني ...

دور الأم و شعور الأمومة .. زاد فيني ...


وكل ما اشوف طفل يفز قلبي له ....
سبحان الله ...

تزوجت ... و بدا حلمي يكبر ...
وكنت أقرأ انا و بومحمد عن قضايا الأطفال في العالم .. محرومين ... منيسين .. أيتام ..مجهولين الهوية ...

قررنا بيوم و ليلة بعد سنة وحدة من زواجنا بس .. انه نتبنى طفل حتى لو حملت ....و انه لو حملت مابي انشغل عن هالفكرة ..

ولكن حكمة من الله ... و اللي الحين عرفت القصد منها .. إن ربي أخر حملي ...

ليش ؟! و كنت أتضايق استغفر الله ...
و اقول كلشي كان مهيأ .. وكانت صحتي بعد الكشوفات مستعدة للحمل !
حتى الدكتورة كانت تقولي ان شاءالله الشهر لياي حامل

لكن .. ماصــــــار شي ...

اي نعم تعبت نفسيتي .. و نسيت بهالفترة موضوع الاحتضان و التبني ...
وكنت أبجي ... و اتألم ..

لين يا اليوم اللي شفنا فيها حلقة زوايا للشيخ نبيل العوضي ...اللي تكلم فيها عن احتضان أطفال دور الرعاية ...

انهارت دموعنا انا و بو محمد ... و حسيت إن في شي يناديني و ينطرني هناك ...

أخذنا الأرقام و اتصلنا ...وأخذنا موعد وودينا الأوراق ...

كانت هذه نقلة بحياتي .. تبدل الخوف اللي فيني إلى حماس ... و الحزن إلى همة عالية  وطموح ...
زاد الإيمان بقلبي بشكل رهيب ... وكنت على يقين إن ربي بيحققلي اللي أبيه ...

مر علينا رمضان ... وصارلنا 4 شهور مقدمين على طلب الاحتضان ..وانا بكل ليلة أسجد و أدعي و أبكي
(يارب أجعل همي الآخرة ... وارزقني صحبة النبي ...و اجعلني أما لطفل محروم من الأم و الأب ...)

يالنا العيد ... و لا اكو حس ...
مريت بلحظات ضعف فيها إيماني ...قلت بيني و بين نفسي ...
أنا منو عشان ربي يعطيني اجر تربية يتيم ؟؟
أنا منو عشان ربي بييبلي الأجر و الخير لي عندي ؟؟؟
وانا .. و أنا .. وانا ....!!

وبنفس الوقت كل ما تذكرت قول رسولي صلى الله عليه وسلم
"إنما الأعمال بالنيات"    أرتاح نفسيا


و بعد 8 شهور قاسية من تقديم الطلب ...
تمت الموافقة علينا ..

كنت مصدومة ... إي نعم مصدومة و مو مستوعبة !
بعد ما تلقيت الاتصال و بشرني بو محمد بالموافقة

ظليت يمكن ساعة كاملة ساكتة ..ماتحركت من مكاني ...
عرفت بلحظتها إن ربي حبيبي ما يخيب ظن أنسان حط ثقته بالله ...

سجدت سجدة شكر ... بجيت بعدها من الفرحة ... و سبحان الله عرفت من هاللحظة إني :
(أم)

وفي طفل ينتظرني ....


انا و بو محمد اخترنا اسم (محمد) من اول ماقدمنا الطلب ...
عشان يكون بإذن الله شفيعا لنا و مفتاح لرفقة سيدنا محمد إلى الجنة ..

و كان دايما يناديني (أم حمودي) و اناديه بو حمودي .. مع أنه ماكنا ندري أنهم موافقن علينا أو لا ..
لكن تلك هي الثقة بالله !


بعد ماصارحنا الأهل .. والحمدلله عكس ماتوقعنا فرحوا لنا ..


رحنا نختار الطفل ...

أنا و بو حمودي ... و أمي ..

قلبي كان بيطلع من مكانه ...

وأول ماوصلنا و نزلنا .. خذونا المشرفات لغرفة الأطفال ...
اول مادخلت ..شفت وجوه بريئة تركض صوبنا .. اللي يمسك ملابسي من صوب ... و اللي يمسك بو محمد من صوب ...
تقطع قلبي ... تمنيت لو بيدي أخذهم كلهم ...

بعدها دخلت لغرفة الاطفال الرضع ... و مشرفتي رشحتلي طفل قالتلي احسه مناسب لكم حيل ...

وبآخر فراش في زاوية الغرفة ...
كان حبيبي و نظر عيني نايم ...

وهو مايدري أنه هاللحظة بتكون اخر رحظة له في دار الرعاية

مسكته المشرفة و شالته لين قعد

فتح عيونه و شافني ...

أول ما شافني ... إبتسم ...

حسيت بوقتها ان الدنيا بكبرها وقفت ...
و كل شي حولي اختفى ...

حسيت إن لقيت الجزء المفقود فيني ...
شي مأخوذ مني من سنين ..
و كاهو رجعلي

شي غريب ما حسيته مع باجي الأطفال ..

بعد ما ابتسمت مديت ايدي له ..
والا يقط نفسه علي ...
حضنته ... و اهو لمني و قط راسه علي ... و كان يفرك ويهه بجتفي و يشم ريحتي !!

يا الله ..
دمعت عيني و عين بو محمد ...
شاله أبوه و حضنه ...

وقالي هذا ولدنا ....


من هاللحظة تعلقت فيه و تعلق فيننا ...



وبدت حياتي... كأم ..

ماعمري حسيت إني ناقصة أو إني غير عن أي أم ثانية

حسيت إني اكتملت ...

و إني تغيرت ...



,إني صرت إنسانة افضل ...
تعلمت إن كلام الأوليين صح يوم قالوا
(الأم اللي تربي مو اللي تنجب)

وإن ياما أمهات يتموا اطفالهم و اهم موجودين


في نهاية كل يوم .. لي ييت احط راسي عالمخدة ... ما افكر بشي ..
حسيت إن الدنيـــا هذه فيها فرص و مفاتيح للسعادة ...

وإنها بشغلات موجودة جدامنا ...

لكن كل اللي كان يوقفنا أهوا  :كلام الناس و شنو نظرة الناس

لكن بعد تجربتي هذه ...حسيت  إن ماكو شي بيأثر فيني ... ابتسامة طفلي .. تغنيني عن الدنيا و مافيها ..


وكاني انا اليوم ... احتفل بكل يوم يمر علي و انا أم ...

بفضل ربي .. و بفضل الغالي بو محمد ... قاعدة أعيش أحلى أيام عمري


وكل عــــام و أمهات العالم بخير ....


أم حمودي


الاثنين، 12 مارس، 2012

Celebrity Adoptions :) المشاهير و التبني :)


صباحكم سكر :)

اليوم حبيت أعرض لكم بعض صور المشاهير اللي دخلوا في قائمة الأسر البديلة و التبني  :)
خلونا نشوف مع بعض :)

these are some of the inspireing celebrity adoption stories





1
الممثل
Hugh Jackman



تبنى طفلين  (بنت وولد) بعد تجربة خاضها مع زوجته مليئة بالمشاعر الرائعة و الأحاسيس العميقة تكللت بتبني طفليه المخلوطي الأعراق في استراليا .











2
Brad & Angelina





اكيد كلنا نعرف الممثل براد بت و أنجلينا جولي تبنوا أول طفل Madoox  في عام 2002 لهم من كمبوديا  و بعدها اكتملت رحلة التبني بتبني طفلة من افريقيا zahara
عام 2005 من أثيوبيا
بغد ذلك تبنت الطفل packs  عام 2007 من الفييتنام

بعد ذلك انجبوا اطفال بيولوجين











3
Sandra Bullock



بعد ان ادت دورها في الفيلم الرائع The blind side  والذي يحكي عن أسرة تتبنى مراهق في ال17 من عمره

أصبحت الممثلة ساندرا بولوك  ام للطفل Louis  بعد أن تبنته من أفريقيا عام 2010












4
Denise Ritchards

 الممثلة دينيس ريتشارد أم لطفلتين أنجبتهم قبل 6 سنوات و أكتملت فرحتها بتبنيها لطفلتها الجديدة  Eloise في 2011  بعد أن أقامت حفل baby shower
احتفالا بطفلتها









5
Madonna

بعد زيارتها لأفريقيا تبنت المغنية البريطانية مادونا طفلها David المولود عام 2007 من أفريقيا







6
katherine heigl

تبنت الممثلة كاثرين هيغل طفلتها من كوريا عام 2009 و التي كما صرحت أنها "أضفت على حياتنا البهجة و السعادة .. إنها كالملاك "







:)

كل طفل يستحق أن يعيش عيشة سعيدة فأتمنى هالشي ينتشر عندنا بالبلاد الإسلامية :)

السبت، 18 فبراير، 2012

نون نون ... طلع حق حمودي سنون :) my baby's teething party

this is a few pictures of our traditional (nooun)party ,celebrating Hamoodis first tooth :)



السلام عليكم ... :)

قبل اسبوعين و بعد معاناة .. الحمدلله طلع أول ضرس حق حمودي :)

و الاسبوع اللي طاف سويناله نون في بيت أهلي ..:)

و مع يمعة الأهل من عايلتي و عايلة بو حممود حيل استنانسنا :)


و حممود مكيف طبعا !

و هذه بعض الصور




مشكورين كل اللي حضروا من الاهل عسى الله لا يحرمنا منكم


الجمعة، 27 يناير، 2012

when i was a little girl....

when i was a little girl...i held my doll like children..





Dreaming of that wonderful day to have a kids on my own...




then we waited and waited...

nothing happened


it was Gods reasons...





there is a man who tryed his best to comfort me with roses ...



promesing he`ll find a way to make my dreams come true....







finally

the phone ring ..





it was the call..

that sent us an angel from heaven...




a little boy





who made of this Man and
wife:


A MOTHER & A FATHER !



he gaved us the gift that we couldnt give eachother



we love you


mom & dad

الجمعة، 20 يناير، 2012

our second supporting group gathering

السلام عليكم :)

رديتلكم بعد فترة طويلة مليئة بالأحداث الجديدة المشوقة بحياتي مع طفلي الرائع حمودي

من آخر مستجدات حمودي انه قام يقول : بابا :) و بو محمد مستناس  طبعا :)
بدا حمودي يتعود علي و على ابوه اكثر .. يعني بدا يميز  ويلاحظ لو كنت بطلع يقعد يبجي !! وهالشعور وايد مونسني :)

أول أمس يوم الأربعاء كان تجمعنا الثاني للأمهات الحاضنات في بيت الأم الرائعة زينة السلطان 
و بحضور مجموعة رائعة من الأمهات الحاضنات مع أطفالهم ...

و كانوا متواجدين معانا أروع الدكتورات النفسيات المتخصصين بالأطفال  مما سنح لنا الفرصة انه نقعد معاهم و ناخذ برايهم بوايد شغلات ..

كان موضوع اجتماعنا هو ( المجتمع و كيفية التعامل مع التعليقات المستمرة )


طبعا كوننا أمهات متبنين أطفال يختلفون بالشكل عننا ... فوارد انه لمن نكون بأي مكان عام نسمع التعليقات المختلفة و اللي قد تكون جارحة نوعا ما ...



بما ان أنا توني ببداية الاحتضان و محمد ليلحين صغير لكن اتتني بعض التعليقات من ناحية شكله .. و خاصة أن حمودي فيه أصل آسيوي مثل ما لاحظتوا
فمن  التعليقات  اللي وصلتني إن مرة كنت طالعة و يا بو محمد و كنا  واقفين ننطر دورنا ..وواقفة وحدة ورانا جان تقول /:
" يا حلوووه الفلبيييينووو" ! طبعا انا ضحكت و قلتلها شفتي شلون ؟؟

طبعا غير ان لمن نكون ماشيين الاحظ الناس اول ما يطالعون حمودي بسرعة يطالعوني و يطالعون أبوه  مو قادرين يستوعبون الشكل :)ههههه
لكن طريقة تعاملي مع هالتعليقات إن أقولهم الحقيقة بكل بساطة ..!

اي نعم يعني ممكن انكم تنتقدون أن ليش اي احد اقوله ..

انا كوني أعلنت عن احتضاني لمحمد باليوتيوب فأنا حتما ليس لدي ما اخفيه .. وهذا عمل نفتخر فيه ..

ليش لا ؟! ليش ما يدرون الناس أنا احنا كمسلمين عندنا هالعمل الرائع ... و نفتخر فيه

يعني أول كلمة دايما أسمعها من الأجانب اللي ايوون يسئولنا اهيا :
i never thought that  muslim peaple adopt !!
لا اتخيل أن في مسلمين يتبنون !

هالكلمة أثرت فيني .. وايد ..

الحمدلله رب العالمين بعد ما عرضنا قصتنا للناس كانت تقريبا 90% ردود إيجابية ومرحبين بهالفكرة ...
مجرد فئة قليلة للأسف و الي تكون افكارهم نابعة عن عدم ثقافتهم بالموضوع اللي كانوا يذمون بالفكرة ..

انا ما الومهم فكرة الاحتضان و اعلانها شي جديد .. و هالموضوع مثل ما ذكرت اختي زينة أنه (شبه محرم النقاش فيه في مجتمعنا)
لكن لى متى ؟!

بالنسبة لي not anymore

قد يختلف البعض عني ... بفكرة احتضاني من الأساس .. او بفكرة إعلاني للاحتضان .. لكن ارجع و اقول ..إن احنا لم و لن نندم على أي خطوة سويناها ...

وكل هذا بفضل الله سبحانه و تعالى  و بفضل دعم الأهل و الاصدقاء .. و مع الاستشاريين النفسين الرائعين ...
فلله الحمد معانا خطوة بخظوة ...



آخر شي أحب أشكر كل اللي حضروا بالاجتماع .. من امهات ... و دكاترة .. و أطفال ...

وجودكم بحياتي يحسسني دايما أني ... شخص أفضل و أقوى :)


أحبكم


أم حمودي